تسجيل الدخول

ذو التحديات الحركية ينهون مناسك الحج بكل يسر

اخبار الخليج
yara25 يوليو 2021آخر تحديث : منذ شهرين
ذو التحديات الحركية ينهون مناسك الحج بكل يسر

زاجل نيوز _25_يوليو_ 2021_تلقى الحجاج من ذوي الاحتياجات الخاصة في المملكة دعما متواصلا لسنوات، وهذا العام لم يكن استثناء بل استمر الدعم بالصورة التي اعتادت هذه الفئة رؤيتها سابقا.
هذا وتمكنت وزارة الحج والعمرة ، بالتعاون مع جمعية الحركية للإعاقة الحركية للكبار ، من مساعدة 17 بالغًا من الجمعية لأداء فريضة الحج خلال هذا الموسم من خلال حملة مجهزة بالكامل راعت ظروفهم الصحية ، لضمان تجربة سهلة ومريحة. .
وتحرص وزارة الحج والعمرة على تمكين ذوي الإعاقة من أداء فريضة الحج خامس أركان الإسلام.
وقد أولى وكيل وزارة الحج والعمرة ، عبد الفتاح مشاط ، عناية خاصة بالموضوع شخصيًا ، حيث أجرى زيارات تفقدية لمعسكر الحج للمعاقين في مزدلفة لطمأنة الناس هناك والاستماع إلى اقتراحاتهم.
وتتراوح إعاقات الحجاج السعوديين ذوي الاحتياجات الخاصة السبعة عشر من المصابين بشلل نصفي إلى الناجين من شلل الأطفال ، من مناطق مختلفة بما في ذلك الرياض والجوف والدمام والدوادمي والمدينة المنورة وعسير والقصيم والمنطقة الشرقية وحائل والطائف.
وبهذا السياق قال ماجد الثريا ، مدير إدارة خدمات مستفيدي الحملة ، والذي يعاني من إعاقة حركية :”تم اختيار المرشحين بناءً على العديد من الشروط ، بما في ذلك أن المستفيد لم يؤد فريضة الحج من قبل.
وأضاف: “اقتصرت المشاركة على الأشخاص ذوي الإعاقة الحركية الذين يمكنهم الاعتماد على أنفسهم ، وتم تطعيمهم بجرعة ثانية من (لقاح فيروس كورونا).”
كما أشار الثريا إلى استعداد الوزارة لمنح الحجاج ذوي الإعاقة الحركية إقامة مريحة ونسح مجهّز بالكامل.
هذا وقد تم تنفيذ إجراءات الفحص الفني والصيانة كمرحلة إعداد. حرصنا على تجهيز مستلزمات السفر الطبية والإسعافات الأولية والأحرام واحتياجات الحجاج. كما قمنا بالاستعدادات لضمان إقامة آمنة ومجهزة تجهيزًا جيدًا في منى “.
من جانبه قال أحد المشاركين ، عبد الله الريشان ، وهو مصاب بشلل نصفي تسببت حالته في حادث سيارة في عام 2011 : “بصراحة ، لم أكن أتوقع فرصة لأداء فريضة الحج هذا العام. إنه شعور غير متوقع. أنا حقًا عاجز عن الكلام ؛ كان كل شيء منظمًا جيدًا. في الواقع، بذلت جميع القطاعات جهودًا استثنائية.
واضاف “نظرًا لكوني شخصًا معاقًا ، فقد وجدت وصولاً شاملاً للغاية ، والرعاية ، والاهتمام من خلال الحملة. كانت عملية النقل بين الأماكن المقدسة مثالية. شكرًا لحكومتنا ، والقطاعات الأمنية ، ولكل من عمل في مثل هذه المبادرة للأشخاص ذوي الإعاقة “.
من جهته اكد خالد الحجري ، 38 عاما ، يعاني من إعاقة حركية منذ ولادته على أنه قرر المشاركة في الحج لهذا العام لأنه كان فرصة لا تعوض ، في ظل قلة الأعداد والتنظيم والاحتياطات المعمول بها.
وقال: “كانت تجربة الحج هذا العام رائعة ، مليئة بالروحانيات والمشاعر التي لا توصف”. “تم التنقل بين المشاعر المقدسة بسهولة ويسر بسيارات مجهزة تجهيزا جيدا وعدد كاف من المنظمين وتنسيق متكامل مع كافة القطاعات”.
ناجي الفقيقي ، 43 عامًا ، والذي يعاني أيضًا من إعاقة حركية بسبب شلل الأطفال ، قال إنه لم يكن يتوقع الحصول على فرصة للمشاركة في الحج هذا العام. قال: “لقد كنت محظوظًا ومباركًا لوجودي بين الحجاج هذا العام”.
واضاف “كانت التجربة أكثر من المتوقع ؛ على الرغم من أنني كنت قد أديت فريضة الحج منذ فترة طويلة مع حملات حج خمس نجوم، إلا أن جمعية الحركية قامت بعمل ممتاز في خدمتنا “.
هذا وقد تأسست جمعية الحركية في عام 2006 ، وساعدت في تسهيل أداء فريضة الحج لـ 1480 مستفيدًا حتى الآن. يهدف إلى تسهيل الحج لـ 200 معاق كل عام.

إقرأ أيضاً: مشروع قطار الحرمين لتسهيل نقل الحجاج بين مكة والمدينة

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.