تسجيل الدخول

فقدان 5 ملايين وظيفة في اوكرانيا بسبب الحرب

zajelnews2015 zajelnews201511 مايو 2022آخر تحديث : منذ أسبوعين
فقدان 5 ملايين وظيفة في اوكرانيا بسبب الحرب

زاجل نيوز – كييف – 11 مايو 2022- قالت منظمة العمل الدولية، إن حوالي 4.8 مليون وظيفة فقدت في أوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي في فبراير ، حيث أدى الصراع إلى إغلاق الشركات وخنق الصادرات ودفع الملايين إلى الفرار.
واكدت منظمة العمل الدولية في دراسة إن فقدان الوظائف، الذي يمثل حوالي 30 في المائة من القوى العاملة في أوكرانيا قبل الغزو ، قد يرتفع إلى 7 ملايين إذا استمرت الأعمال العدائية ، مضيفة أن 3.4 مليون وظيفة يمكن أن تعود بسرعة في حالة وقف إطلاق النار.
يمكن أن تؤدي الحرب أيضًا إلى زيادة البطالة في البلدان المجاورة التي تستضيف ملايين اللاجئين وتضرب اقتصادات آسيا الوسطى حيث يفقد العمال المهاجرون في روسيا وظائفهم ويعودون إلى ديارهم.
قصفت القوات الروسية المدن الأوكرانية في حرب أسفرت عن مقتل الآلاف ، وأجبرت أكثر من 5 ملايين شخص – معظمهم من النساء والأطفال وكبار السن – على الفرار ويمكن أن يتسبب في انكماش الاقتصاد الأوكراني بنسبة الثلث على الأقل في عام 2022.
وأضافت أن “العدوان الروسي على أوكرانيا أدى إلى أزمة إنسانية مدمرة، مما أدى إلى أسرع حركة سكانية قسرية منذ الحرب العالمية الثانية”.
وقد استوعبت الدول المجاورة مثل بولندا ورومانيا الجزء الأكبر من اللاجئين، والذين كان ما يقدر بنحو 1.2 مليون منهم يعملون قبل الغزو.
وقالت الدراسة إن الصراع الذي طال أمده سيضع ضغوطا مستدامة على أسواق العمل وأنظمة الرعاية الاجتماعية في تلك البلدان، مما يؤدي على الأرجح إلى ارتفاع معدلات البطالة.
وأضافت: “كتمرين افتراضي، فإن إضافة هؤلاء اللاجئين إلى عدد العاطلين عن العمل من شأنه أن يرفع معدل البطالة في بولندا من 3 في المائة إلى 5.3 في المائة”.
ويمكن أن يكون للحرب تأثير غير مباشر على بلدان في آسيا الوسطى تعتمد بشكل كبير على التحويلات التي يرسلها المهاجرون العاملون في روسيا.
ونوهت الدراسة إن وسطًا اقتصاديًا في روسيا ، تحت ضغط العقوبات الغربية وتكاليف الحرب، قد يؤدي إلى فقدان العمال المهاجرين لوظائفهم والعودة إلى ديارهم.
وعلى الصعيد العالمي، ادت الحرب في أوكرانيا إلى تفاقم ارتفاع أسعار الغذاء والطاقة ، مما يهدد الوظائف ونمو الأجور الحقيقي خاصة في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل التي لا تزال تتعافى من جائحة فيروس كورونا.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.