تسجيل الدخول

ممثل ومذيع وفنان تشكيلي أحمد فريد: تخلصت من إدمان التسوق

الجمال
زاجل نيوز5 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
ممثل ومذيع وفنان تشكيلي أحمد فريد: تخلصت من إدمان التسوق

21

نجح في أكثر من مجال، واستطاع أن يجمع بينها في وقت واحد… إنه الفنان الشاب أحمد فريد الذي دخل مجال التمثيل أخيراً وحقق نجاحاً بأعماله الفنية، ومنها مسلسلات «اسم مؤقت» و«أريد رجلاً» و«هبة رجل الغراب»- الجزء الثالث، وهو يعمل في الأساس مدرساً في كلية الفنون الجميلة، وقدم العديد من المعارض التشكيلية باسمه، ثم عمل مذيعاً لفترة، اتّجه بعدها إلى التمثيل.
فلسفتي في الحياة: «دع الخلق للخالق»، بمعنى عدم التدخل في حياة الآخرين أو اختياراتهم، وعدم محاسبتهم على أي شيء، لأن الله هو الذي يحاسب كل شخص على أعماله، وليس البشر.
في حقيبة سفري دائماً: لا شيء محدد، فأنا أسافر فقط من أجل التعرف على ثقافات الشعوب، ولذلك لا أهتم بوضع أشياء معينة في حقيبة سفري.
سيارتي المفضلة:
BMW وبنتلي وبورش، وكلها تمتاز بوسائل الراحة، كما أفضّل السيارات المنخفضة ولا أحب 4×4.
التسوق: كنت أدمن التسوق، لكنني تخلصت من هذا الإدمان أخيراً، وأعتبر كثرة التسوق نوعاً من أنواع الإدمان، خصوصاً لو كان بدون داعٍ، وظللت لسنوات عدة أتسوق بدون هدف.
أحب التسوق في: أميركا، لأنني أعشق شراء الماركات العالمية في كل شيء، وهذا أجده بسهولة في نيويورك.
أتسوق مع: أفضّل التسوق بمفردي، لأنني آخذ وقتاً طويلاً في التنقل والبحث والاختيار.
عطري المفضل: أعشق العطور، ولديَّ أنواع كثيرة أستخدمها، لأن العطر بالنسبة إليّ كالألوان في الرسم، ولكل مناسبة عطرها الخاص، وهو يختلف باختلاف الحالة المزاجية التي أعيشها، ومقتنع بأن عطري يكشف عن شخصيتي وحالتي النفسية، وأبرز العطور المفضلة عندي
GUCCI وGILDA 

وFAHRENHEIT وYSL.
آخر مشترياتي: مجموعة من البدلات اشتريتها خصيصاً لمسلسل «هبة رجل الغراب»- الجزء الثالث.
أكثر شيء أفتخر به: إيماني بنفسي وبموهبتي، كما أثق في قدراتي، ولا أحاول أن أصنع شيئاً يفوقها.
أفضل فصول السنة: أحب فصليْ الشتاء والصيف، فرغم تناقضهما، هناك أشياء معينة تربطني بكل منهما، فحبي لفصل الصيف يعود الى عشقي للبحر وزيارة الأماكن الساحلية، بالإضافة إلى أن لياليه الطويلة تساعد على لقاء الأصدقاء والمقربين، أما الشتاء فأميل الى طقسه البارد وأعشق منظر هطول المطر.
الموسيقى التي أستمع لها حالياً: أستمع يومياً الى الموسيقى الكلاسيكية، لأنها تشعرني بالهدوء والراحة النفسية، كما أحب سماع الموسيقى الشرقية القديمة.
المطرب والمطربة المفضلان عندي: أعشق صوتيْ أم كلثوم وفيروز، وأعتبرهما من أقرب الأصوات الى قلبي، كما أحب الهضبة عمرو دياب وسعد لمجرد، لأنه من أقرب أصدقائي على المستوى الشخصي، كما أحترم اختياراته الفنية على المستوى المهني.
آخر كتاب قرأته: عملي في التدريس في الجامعة عوّدني على البحث الدائم، والاطلاع على كل شيء، وهذا جعلني أسعى للقراءة في المجالات كافة، وحالياً أقرأ كتاباً دينياً بعنوان «كشف الغمة».
أضع في محفظتي: كل شيء ما عدا الأموال، لأنني أتعامل ببطاقة الائتمان.
صيحات الموضة التي أرفض متابعتها: ما من موضة محددة، لكنني أرفض كل ما لا يتناسب مع مجتمعنا الشرقي.
المقتنيات التي لا أستغني عنها: مصحف صغير آخذه معي أينما ذهبت، وأحتفظ به منذ فترة طويلة.
روتيني اليومي: أرفضه تماماً لأنه يشعرني بالملل، لذلك يختلف يومي باختلاف ظروفي، فأحياناً أستيقظ باكراً إذا كنت مرتبطاً بمواعيد خاصة، أو لإلقاء محاضرات في الجامعة، أو لتصوير عمل فني جديد، غير ذلك أستيقظ متأخراً.
أدلل نفسي: أشتري لنفسي هدية، أو أذهب إلى مكان قريب الى قلبي، أيضاً أكافئ نفسي باهتمامي بوالدي ووالدتي.
أكلتي المفضلة: أعشق أكل السمك بكل أنواعه وثمار البحر والسوشي.
أكثر شيء اشتريته له قيمة وما زلت أملكه: ساعة يد، وأمتلك الكثير من الساعات، لأنني أعشق شراءها، وأحتفظ بها حتى لو مرت عليها سنوات طويلة ولم أعد أرتديها، لأن لكل ساعة ذكرى جميلة عندي.
أهتم بأناقتي: من طريق الاهتمام بالتفاصيل، فأحرص على اختيار ملابسي بنفسي والتدقيق في تناسق الألوان، كما أهتم بالأشياء البسيطة، مثل ساعات اليد أو النظّارات الشمسية أو العطر المستخدم أو ربطة العنق، ولديَّ قناعة بأن هناك ارتباطاً قوياً بين اهتمام الإنسان بشكله، وحبه لنفسه.
الشيء الذي لا أترك منزلي بدونه: شاحن الهاتف المحمول، لأنني أستخدم هاتفي المحمول كثيراً، لدرجة أنني أشحنه أكثر من مرة في اليوم.
مفتاح الصداقة الناجحة: أن تكون العلاقة مجرّدة من أي مصالح أو أهداف شخصية، وتكون مبنية على الحب والاحترام والصدق.
أقرب صديق لي: من داخل الوسط الفني داليا البحيري، وأعتبرها أختي التي لم تنجبها أمي، فنحرص على التواصل المستمر، سواء باللقاءات أو عبر الهاتف، وكذلك سعد لمجرد، كما أحتفظ بعدد من صداقات الطفولة.
شيء لا يعرفه عني أحد: أشياء كثيرة جداً، ومن ضمنها أنني سريع الملل، ولذلك أمارس أكثر من مهنة في وقت واحد حتى أتخلص من هذه الحالة.
سر النجاح: الثقة بقدراتك، وتوظيفها بشكل صحيح ومثالي، مع محاولة اكتشاف نفسك طوال الوقت، والسعي وراء أحلامك، والإصرار عليها هو السبيل الوحيد لتحقيقها.
المرأة التي أجدها الأجمل: تلك التي تحافظ على أنوثتها، لأن الأنوثة تاج المرأة، وهذا أصبح نادراً في هذا الزمن.
شيء يعجبني في المرأة: الحياء والذكاء والرومانسية والرقّة… من أكثر الصفات التي تجذبني في المرأة.
ما يضايقني فيها: عنادها وكبرياؤها.

رياضتي المفضلة: أعشق كرة السلة وأمارس هذه اللعبة في أوقات فراغي، أما الجيم فأحرص على الذهاب اليه يومياً للحفاظ على لياقة جسمي ورشاقتي، لأن الشكل عنصر أساسي في حياة الفنان.

آخر فيلم شاهدته : شغوف دائماً بالسينما الأميركية، وآخر فيلم شاهدته ونال إعجابي هو «SUICIDE SQUAD» لبطله ويل سميث.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.