تسجيل الدخول

كيف نتجنب مضايقات زملاء العمل؟

اخبار المجتمع
user1 user128 يوليو 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
كيف نتجنب مضايقات زملاء العمل؟

قد يقضي الشخص في مكان عمله وقتاً أطول مما يقضيه مع أسرته وأصدقائه، وقد تنتج عن ذلك علاقات وطيدة مع زملاء العمل، وهذه العلاقات قد تسبب للبعض إحساساً بالضيق أو القلق، أو الشعور بالمضايقات مع مرور الأيام في بيئة العمل، سواء كان ذلك مع الرؤساء أو المرءوسين؛ لذلك يجب على الشخص التعامل مع مثل هذه الظروف بمهنية عالية، تسهم في الحفاظ على هذه العلاقات بشكل ودِّيٍّ.
ولتجنُّب الوقوع في هذه الإشكاليات، ذَكَرَ المرشد الاجتماعي الأستاذ خالد الدوسري، في حديثه عدداً من النصائح والإرشادات التي تساعد الموظف على الابتعاد عن هذه الأمور، ومنها الآتي
– الحفاظ على العلاقة الودية مع جميع الزملاء.
– الابتعاد عن «الشلليَّة» والقيل والقال.
– خلق مسافة بين الموظف وزملائه؛ حتى لا تتداخل الحياة الشخصية مع العملية.
– أن يكون حياديّاً في علاقاته.
– السعي لإقامة علاقة جيدة مع الرؤساء وأصحاب القرار.
– استغلال الفرص التي تُسهم في إبراز المواهب والإمكانيات أمام الرؤساء.
– تحديد طريقة في التعامل مع الرؤساء.
– التحدُّث بأسلوب مقنع وصادق؛ كي لا يأتي وقت يكون الكلام حجة علينا وليس لنا.
– دعوة زميل للحديث، وأثناء الحوار معه يمكن حلُّ المشكلات العالقة بين الطرفين.
– التعرف على كلِّ ما قد يزعج الزملاء؛ لكي تكون المعاملة مُرْضِيَةً للجميع.
– احترام الوقت ومكان العمل، وتقديم المساعدة إذا تطلَّب الأمر.
– عدم مقاطعة الزميل أثناء انشغاله في تأدية عمله.
– ضرورة تجاهل التصرفات المسيئة، أو المواجهات التي تؤدي إلى نشوب صراعات شخصية.
– العمل برُوحِ الفريق الواحد.
– تَقَبّل الرأي الآخر واحترامه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.