تسجيل الدخول

شرطة دبي تطلق مشروع “عيون” كمنظومة أمنية متكاملة

اخبار الخليج
user1 user127 يناير 2018آخر تحديث : منذ سنتين
شرطة دبي تطلق مشروع “عيون” كمنظومة أمنية متكاملة

991f20181271339418329F 1 - زاجل نيوز

أطلقت القيادة العامة لشرطة دبي مشروع “عيون” بدعم ومشاركة القطاع الحكومي والخاص، لتعزيز قدرات الأجهزة المختصة على التعامل بكفاءة وفاعلية وحرفية عالية مع كل ما يخص أمن الفرد أو المجتمع، لاسيما مع تحقيق إمارة دبي معدلات مرتفعة في نمو الاستثمارات والاقتصاد والسياحة. وقال القائد العام اللواء عبد الله خليفة المري، ، إن “المشروع الذي ينطلق بالتعاون مع شركاء استراتيجيين من القطاعين الحكومي والخاص، يهدف إلى خلق منظومة أمنية متكاملة تعمل من خلال كافة الشركاء الاستراتيجيين على استغلال التقنيات الحديثة والمتطورة وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي لمنع الجريمة، والتقليل من وفيات الحوادث المرورية، ورصد الظواهر السلبية في المناطق السكنية والتجارية والحيوية، والاستجابة الفورية للحوادث قبل ورود البلاغ، وكذلك التنبؤ بالأحداث واستباقها قبل وقوعها”.وأكد اللواء المنصوري، ، أن “المشروع سيسهم في دعم عملية اتخاذ القرار وضمان تغطية جميع المناطق الحيوية والطرق، والاستغلال الأمثل للموارد البشرية من خلال تقليل نسبة التدخل البشري وخاصة في مجالات الرصد والتحليل والمراقبة”، مضيفاً أن “المشروع يعد ترجمة فعلية لاستراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي، وتحقيقاً لأهدافها الخاصة بالاعتماد عليها في الخدمات وتحليل البيانات وتطبيقها في شتى ميادين العمل بكفاءة وفاعلية ودمج خدمات الخط الأول في شرطة دبي المقدمة للجمهور من خلال الذكاء الاصطناعي في العمليات الشرطية الرئيسية منها”.وأوضح أن “اللجنة ستقوم بوضع معايير حول تركيب واستخدام جميع الكاميرات على مستوى إمارة دبي، ودراسة ميدانية على جميع المناطق للنظر في مدى احتياجها لنظام الكاميرات بما تحقق الأمن والسلامة في المنطقة”، مضيفاً أن “إمارة دبي تمتلك أفضل التقنيات المتطورة بأنظمة الكاميرات التي تُمكن رجال الأمن من تحقيق الأهداف في خطط الحد من الجرائم، ومراقبة المخالفات القانونية، ورصد الحوادث المرورية، الأمر الذي يعزز الشعور بالأمن لدى جميع القاطنين في إمارة دبي، كما يساهم المشروع في إظهار الدور البارز لدى الشركاء في توفير الإمكانيات والخبرات التي كان لها دور مهم في توفير جميع الموارد التقنية والبشرية وبالتالي المساهمة في إنجاز أهداف المشروع”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.