تسجيل الدخول

سيدة أمريكية تحاول خداع الشرطة بدعائها انها ابنتها

منوعات
زاجل نيوز4 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
سيدة أمريكية تحاول خداع الشرطة بدعائها انها ابنتها

حاولت سيدة خداع الشرطة سعيا لتجنب وقوعها قيد الاعتقال، فانتحلت صفة ابنتها في حيلة لم تجدِ نفعا.

وقالت وسائل إعلام أميركية أن السيدة التي تدعى غارسيا، وهي من ولاية يوتا، كانت في سيارة دون لوحات ومعها مواد مخدرة، حاولت تقمص شخصية ابنتها بكمية كبيرة من مساحيق التجميل.

وعندما سألها ضابط شرطة عن هويتها، قالت إنها لا تمتلك أوراق ثبوتية، وادعت الأم صاحبة الـ38 عاما، أنها من مواليد عام 1998، واسمها مرسيدس، اسم ابنتها.

ووفقا لمحطة “كي يو تي في” المحلية، فإن الضابط أجرى بحثا في سجلاته بالاسم المحدد، لكن النتيجة كانت لفتاة بشكل مختلف.

وبعد انكشاف الحقيقة، عرفت غارسيا أنها فشلت في خداع الشرطة وقدمت هويتها الحقيقية.

وتم القبض على غارسيا بتهمة تقديم معلومات شخصية خاطئة بغرض التخفي، فضلا عن حيازة مخدرات والقيادة دون ترخيص.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.