تسجيل الدخول

أحمد بن سعيد يحضر احتفالات مطارات دبي باليوم الوطني

مال وأعمال
زاجل نيوز30 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ شهرين
أحمد بن سعيد يحضر احتفالات مطارات دبي باليوم الوطني

حضر سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس مطارات دبي الاحتفال الخاص الذي نظمته مطارات دبي بمناسبة اليوم الوطني الثامن والأربعين في المبنى 3 في مطار دبي الدولي.

حضر الاحتفال الذي نظمه فريق هويتي الذي يضم ممثلين عن الشركاء الاستراتيجيين لمطارات دبي عدد من كبار المسؤولين وحشد من كبار الضباط العسكريين وموظفي مطار دبي الدولي.

وخلال الاحتفال زار سمو الشيخ أحمد بن سعيد السوق الوطني الذي تنظمه الإدارة العامة للإقامة وشؤون في دبي والذي يشمل بعض المنتجات التراثية والمعرض الفني الذي تقيمه شرطة دبي ويتضمن صورا للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”.

وبهذه المناسبة ألقى جمال الحاي نائب الرئيس في مطارات دبي كلمة أكد فيها أهمية هذه المناسبة التي تجسد ولادة أعظم وحدة اتحادية شهدها التاريخ الحديث، وقال : استطاعت دولة الامارات بفضل هذه الوحدة التي مضى عليها 48 عاما فقط وهي فترة زمنية قصيرة جدا في عمر الامم والشعوب بناء دولة يتحدث عنها العالم من حيث حجم الانجازات التي حققتها في ميادين الاقتصاد والثقافة والاجتماع والرياضة وغيرها من المجالات مما جعلها وجهة عالمية للباحثين عن مستقبل أفضل والعيش بسلام في ظل حالة غير مسبوقة في تاريخ الشعوب أيضا في مجال التسامح الذي يخيم على حياة أكثر من 200 جنسية وثقافة تعيش على أرضها المعطاءة.

وأضاف : بورك للامارات هذا المجد الذي حققته بفضل رؤية المغفور له المؤسس والباني الوالد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه وبورك للامارات التي منً الله عليها بقيادة حكيمة ذات رؤية ثاقبة منذ تباشير الولادة في العام 1971 وحتى يومنا هذا وهنيئا لابناء الامارات ولكل من يعيش على هذه الارض الطاهرة التي توفر للجميع العيش الكريم دون تفرقة بين دين او جنس او لون.

وقال الحاي : أتقدم الى قيادتنا الرشيدة بأسمى آيات الشكر والعرفان على رؤيتها الخلاقة وعلى ما قدمته من جهد واخلاص في العمل من اجل وضع الامارات في المكان الذي يليق بها بين الأمم وايضا على ما قدمته قيادتنا الرشيدة من رعاية وحب لابناء شعبها لكي يعيش بكرامة وعزة تليق بهكذا شعب معطاء لا يرضى الا بالمركز الاول، عاشت الامارات وحفظ الله شيوخنا وتاج رؤوسنا على مر الأيام والاعوام.

بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني ثم فقرة تراثية قدم خلالها مجموعة أطفال من هيئة الاحسان الخيرية رقصة تراثية ثم تبع ذلك كلمة ألقاها احد موظفي مطارات دبي الذي قضى اكثر من 22 عاما من حياته في الامارات تحدث فيها عن تجربته وكيف عاش في الامارات كواحد من أبنائها في ظل حالة التسامح التي يتفيأ بظلها اكثر من 200 جنسية تعيش على ارض الامارات.

وقال الدكتور حقي إسماعيل المدير التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية: نحرص على الاحتفال باليوم الوطني الـ 48 لما يمثله من ذكرى طيبة لاتحاد إمارات الخير والتسامح.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.