6 طلاب جمعتهم الصداقة وابتلعهم البحر في المصيف

مشاهدة
أخر تحديث : Sunday 22 July 2018 - 2:28 PM

لم تكتمل فرحة 6 طلاب جمعتهم الصداقة في الجامعة والسكن، فمنهم 3 يقيمون في محافظة الجيزة؛ حيث توجه الطلاب إلى محافظة الإسكندرية؛ لقضاء إجازة فصل الصيف، عقب انتهاء العام الدراسي وظهور النتائج ونجاحهم، فلم يعرف هؤلاء الطلاب ماذا يخبّئ لهم القدر.

اختفت ضحكات الطلاب أثناء وجودهم في مياه البحر الأبيض المتوسط على شاطئ الإسكندرية، بعد أن جرفتهم المياه وقوة الأمواج العاتية؛ لتتبعها نظرات الخوف والرعب من رواد الشاطئ الذين استغاثوا بقوات الإنقاذ البحري، التي أسرعت في تتبّع الطلاب؛ لكنّ قوة الأمواج كان لها الدور الأبرز في كتابة نهاية الطلاب الستة في قاع البحر.

أسر الضحايا أصيبوا بحالة من الحزن الشديد عقب الحادث، وحاول بعضهم إلقاء نفسه في المياه من أجل البحث عمّن فقده، لكنّ رواد شاطئ النخيل وقوات الإنقاذ البحري منعتهم من إلقاء أنفسهم، وواصلت البحث عن الطلاب، وتم انتشال جثثهم على مدار ساعات عدة، وتلقّى اللواء محمد الشريف، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من إدارة شرطة النجدة بغرق 6 أفراد بشاطئ النخيل.

وقال أسر الطلاب إنّ أبناءهم نزلوا إلى المياه للاستحمام بمياه البحر بالشاطئ، فجرفهم التيار وغرقوا جميعًا، ولم يتهموا أحدًا بالتسبب في وفاة أيّ منهم.

مأساة حقيقية تعرّض لها أسر الطلاب بعد أن تحولت البهجة التي كانوا عليها إلى كابوس، ففي لحظات اختفى الطلاب صنّاع البهجة، الذين كانوا يمارسون هواياتهم في اللعب والاستعراضات في المياه والمواقف المسليّة، ابتلع البحر كل ذلك لتبدأ معها رحلة عذاب الفراق لذويهم.

وقررت النيابة انتداب الطب الشرعي؛ لتشريح جثامين الطلاب لبيان أسباب الوفاة، وكُلفت المباحث بالتحري في الواقعة، واستدعت النيابة عددًا من شهود العيان على الحادث لسماع أقوالهم.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة زاجل نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.