قمة الحكومات تتواصل.. فريدمان: كيف تدير سوقاً مالياً قيمته 7.45 ترليون دولار” ؟

مشاهدة
أخر تحديث : Tuesday 13 February 2018 - 1:48 PM

تواصلت أعمال الدورة السادسة للقمة العالمية للحكومات، في يومها الثاني بدبي، ضمن أجندة حافلة تغطي مختلف القضايا الحيوية والتنموية ذات الصلة بآليات عمل حكومات المستقبل.

وتُعقد القمة، التي تأتي هذا العام تحت شعار “استشراف حكومات المستقبل”، برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وشهد اليوم الثاني للقمة مداخلات وجلسات رئيسية شارك فيها عدد من القيادات والشخصيات ومجموعة من كبار الشخصيات المؤثرة على الصعيد العالمي.

ملخص اليوم الثاني
وشارك رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم، في جلسة بعنوان «دور الحكومات في بناء رأس المال البشري»،واستعرضت رئيسة بورصة « ناسداك »، أدينا فريدمان، تجربتها في جلسة بعنوان “كيف تدير سوقاً ماليا قيمته 7.45 ترليون دولار” وطرح العالم والفيلسوف السياسي والاقتصادي، فرانسيس فوكوياما، رؤيته المستقبلية للدول في جلسة بعنوان “إعادة كتابة التاريخ: الدول الافتراضية الجديدة”، حاوره فيها الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات.

ووفق ما نقلته بوابة العين الإخبارية الامارتية فقد شارك رئيس مجلس إدارة مجموعة “إم إس إل ». موريس ليفي، في جلسة بعنوان “كيف تبني الدول هويتها؟ ».

أما موضوع «أهمية الفضاء وأثره على حياة الإنسان»، فقد طرح في جلسة بعنوان “ما هي أهمية المريخ لتطور البشرية؟ » من قبل بيارك آنجلز، المؤسس والشريك الإبداعي في مجموعة « بيغ »، إلى جانب جلسات أخرى تناولت طب المستقبل ومستقبل التعليم.

رئيس البنك الدولي
وأكد جيم يونغ كيم، رئيس البنك الدولي، أن الوظائف المستقبلية إلى تغير لا محال، وأفضل استثمار هو الاستثمار في تطوير الأفراد حيث جاء ذلك في الجلسة التي حضرها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، بعنوان “دور الحكومات في بناء رأس المال البشري”.

وبدأ جيم يونغ كيم حديثه، مؤكداً أن الكثيرين ما زالوا لا يعرفون قيمة الاستثمار في العنصر البشري. وقال: “يُمكننا أن نعلّم الأطفال مهارات المستقبل كي يكون لهم دور في الاقتصاد”.

وتساءل: “لدينا 55 مليون طفل أميّ في العالم، فكيف سنتأكد من أنهم سيتمكنون من كسب لقمة العيش؟ لدينا 250 مليون شخصٍ يعانون الأمية حول العالم و264 مليون طفلٍ خارج المدرسة اليوم”.

وأضاف: “نريد أن نتبع طرقاً مختلفة من أجل تحسين معدلات التحصيل العلمي. ففي سنغافورة، عندما يُتم الأطفال 12 عاماً من التعليم المدرسي، فإنهم يفوقون الطلاب من الدول الأخرى بنحو 5 أعوام من التحصيل العلمي، ذلك هو الاستثمار الحقيقي في المستقبل”.

وعن إنجازات المستقبل، لفت رئيس البنك الدولي إلى أنه بحلول العام 2025 سيصبح الوصول إلى المعلومات متاحاً لمليارات الناس، كما يستعدون إلى إطلاق طائرة بدون طيّار لتوزيع أكياس الدم عند الحاجة.

إطلاق “دبي 10X”

وبتوجيهات من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، شهد الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، والفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الإماراتي، جلسة إطلاق النسخة الجديدة من “دبي 10X”، ضمن فعاليات القمة العالمية للحكومات في دبي.

ومن خلال 26 فكرة مُبتكرة من جهات اتحادية إماراتية مختلفة، ستعمل مبادرة دبي 10x اليوم على تطبيق ما ستطبّقه مدن العالم الأخرى بعد 10 سنوات، وشاركت عدة جهات حكومية لعرض مبادراتها، ضمن فعاليات إطلاق مبادرة “دبي 10X-2.0”.

وتسعى إمارة دبي، من خلال المبادرة لأن تسبق مدن العالم ، ومن هنا تأتي تسمية المبادرة بالرقم 10، في الوقت الذي يرمز حرف X إلى التفكير المستقبلي خارج الأطر التقليدية، وتعمل دبي لتكون مدينة المستقبل، من خلال آليات عمل جديدة تسهم في استدامة تنافسية دبي مستقبلاً.

وتؤسس مبادرة دبي «10x» نماذج عمل جديدة بتأسيس فرق X، التي تعيد صياغة مهام وأدوار الجهات والهيئات الحكومية، وتعزيز دورها في خدمة المجتمع وتوجهات المستقبل، وتسعى إلى استحداث مختبرات تجريبية في الجهات الحكومية، لتجربة نماذج حكومية مستقبلية، وإيجاد الحلول للتحديات.

الذكاء الاصطناعي
وفي سياق ذي صلة اكدت نورة الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة الإماراتية، أن الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا والثقافة أسس وركائز وزارة المستقبل حيث جاء ذلك في جلسة عن “مستقبل الثقافة البشرية”، مع أميت سود مدير معهد Google الثقافي أدارتها الإعلامية بيكي أندرسون، من شبكة “سي إن إن” العالمية.

وقالت الكعبي: “شهدنا مؤخرا ولادة مشاريع ممتازة ومؤسسات، ولدينا في الإمارات مواقع تاريخية أثرية لما قبل الميلاد؛ فنحن بلد متعدد الثقافات، بالإضافة إلى ذلك نملك الآلية لمواكبة الاقتصاد والذكاء الاصطناعي”، مؤكدة أن الإمارات تنظر بعين الاعتبار إلى كيفية انخراط الشباب في التكنولوجيا وصناعة المستقبل.

ورأت وزير الثقافة وتنمية المعرفة الإماراتية، أن العنصر الأساسي لتقدم الثقافة البشرية، هو مخاطبة الشباب لأرباب العمل من خلال مخاطبة المستقبل والتكنولوجيا.

وعن خطوات الإمارات إلى المستقبل في مجال الثقافة البشرية، أشارت إلى توجيه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بإطلاق مؤشر مساهمة الصناعات الإبداعية في الناتج الإجمالي المحلي للدولة، لتحديد مدى إسهام قطاع الثقافة بمختلف مساراته وتخصصاته في دعم مسيرة التنمية الاقتصادية؛ إذ تمثل الصناعات الإبداعية مصدرا مهما من مصادر الدخل ولا سيما للدول التي ترعى الإبداع والتي توفر البيئة المحفزة لتلك الأنشطة والصناعات.

وأضافت الكعبي: “نحن ننظر في كيفية إضفاء الذكاء على البيانات الثقافية من أجل دعم الصناعة”، مؤكدة أن الثقافة مفتوحة وثرية وغير مرتبطة بسن أو خلفية معينة.

من جانبه، شدّد أميت سود، على ضرورة أن نسبق الزمن ونعزز التجربة الثقافية ونتقدّم من خلال استخدام التقنيات الحالية والمستقبلية.

وقال سود: “الإمارات لديها مواقع تاريخية أثرية منذ آلاف السنين؛ فكيف يُمكن ترسيخ هذا الموروث في الأذهان؟”، مشيرا إلى أن الإجابة تكمن في الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا، وهذا ما تفعله دولة الإمارات الآن.

اجندة حافلة
وتستضيف أعمال الدورة الحالية من القمة العالمية للحكومات، التي تُعقد تحت شعار “استشراف حكومات المستقبل”، 130 متحدثا عالميا في 120 جلسة رئيسية حوارية وتفاعلية، إلى جانب مشاركة أكثر من 4000 شخصية من 140 دولة، من بينهم رؤساء حكومات ووزراء ومسؤولون وصناع قرار وعلماء وخبراء سياسة واقتصاد وباحثون وأكاديميون ومبتكرون.

وتضم القمة أجندة حافلة تغطي مختلف القضايا الحيوية والتنموية التي تتعلق بآليات عمل حكومات المستقبل، كما تسعى إلى استعراض أبرز التحديات التي تواجهها منظومات العمل الحكومي في الدول وسبل تضافر الجهود لمواجهتها، وإمكانية تطوير شراكات بين منظمات دولية وحكومية للتصدي للاحتياجات الملحة الراهنة والمستقبلية إلى جانب تطوير آليات تعاون فاعلة ومثمرة بين القطاعين الحكومي والخاص؛ لتبادل التجارب والخبرات واستثمار أفضل الإمكانات والموارد التقنية والبشرية في سبيل خدمة الإنسانية وتوفير مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة زاجل نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.