اشترت بيت أحلامها لتكتشف أنه بيت للثعابين

مشاهدة
أخر تحديث : Tuesday 23 May 2017 - 12:33 PM
اشترت بيت أحلامها لتكتشف أنه بيت للثعابين

قد يبدو مشهد بيت مليء بالثعابين جزءا من فيلم سينمائي، ولكن سيدة من ولاية مينيسوتا تعاني من هذه المشكلة المخيفة بعد شرائها لما توقعت أنه منزل مثالي لها ولطفليها.

تتواجد هذه الثعابين عادة على جانب المنزل، وعلى الرغم من محاولة عمال مكافحة الآفات (الحشرات) التخلص منها، إلا أن المشكلة لم تنته بعد. وقال أحد عمال مكافحة الآفات لقناة WCCO المحلية إنه عثر على خمسة ثعابين في المنزل في أقل من ساعة.

أنجي وايتلي، صاحبة منزل الثعابين، قالت إنها فضلت السكن في المنازل المستأجرة لسنوات بهدف إدخار (توفير) أموال لشراء منزل أحلامها.

وتصف وايتلي منزلها الجديد قبل اكتشافها الثعابين “كان نظيفا. تمتع بطلاء جديد وسجادة جديدة“.

ورأت وايتلي الثعبان الأول في شهر تشرين الأول/ أكتوبر في غرفة نومها.

وبعد حوالي ستة أشهر، عثر بداخل منزلها على ما يقرب من 95 ثعبانا، إضافة إلى “المئات” خارجه.

والخطير في الأمر أن هذا يعني وجود وكر كبير للثعابين في منزلها لم تكتشفها بعد.

وأنفقت وايتلي أكثر من 13 ألف دولار على حلول مختلفة للتخلص من هذه الزواحف، ولكن من دون جدوى.

كما تواصلت مع المالكين السابقين الذين أكدوا عدم معرفتهم بهذا الأمر لتأجيرهم المكان في السنوات الست الماضية.

ويؤكد خبراء مكافحة الآفات أن انتشار الثعابين بهذه الطريقة يعني أن الأمر كان مستفحلا منذ فترة طويلة.

وتنام وايتلي بعيدا عن غرفتها على أريكة بالطابق العلوي، في مأمن عن قبو المنزل حيث تنتشر الثعابين.

ومن المتوقع أن تقوم المالكة الحالية برفع دعوى قضائية ضد المالكين السابقين، للتحقيق في عملية احتيال محتملة

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة زاجل نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.