تسجيل الدخول

“سيلفي” مع عامل نظافة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي.. والسبب؟!

zajelnews2015 zajelnews201527 فبراير 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
“سيلفي” مع عامل نظافة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي.. والسبب؟!

eac5d9cff7c0b8e910630a0b7a761298_772584

عادت سيرة عامل النظافة مجددا تتصدر مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن اختلف تناولها هذه المرة، حيث أصبحت صورة سيلفي لابنة عامل نظافة مع أبيها الأكثر تداولا على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك حتى أن بعضهم وصفها بأنها أفضل صورة تم نشرها اليوم.
“عامل النظافة” كان سببًا في إقالة وزير العدل محفوظ صابر العام الماضي، بعد المطالبات الشعبية بإقالته على خلفية تصريحاته بعدم تعيين أبناء عمال النظافة فى القضاء، فيما وصفه نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “بالسخرية” من الرجل المنوط به تحقيق العدالة الاجتماعية.
ولاقت صورة قامت فتاة بالتقاطها “سيلفي” مع والدها عامل النظافة، كانت أبلغ من ألف كلمة يمكن وصفها، قالت فيها -بحسب رواد موقع التواصل فيسبوك- أنها تفتخر لأن هذا الرجل والدها، مفتخرة بتربيته لها وتعبه من أجل راحتها وتوفير عيشة كريمة لها ولأسرتها.
وما أن تم نشر السيلفي حتى اشتعل موقع التواصل بالثناء والدعاء لهذه الفتاة، التي قالوا عنها بالفعل إنها “ابنة أبيها” في وقت “يستعر” فيه أبناء كثيرون من آبائهم، حتى إن دور المسنين أصبحت مليئة بالكثيرين، ومن لا مال له فربما يكون مصيره الشارع، أو أن يظل ميتًا في بيته دون أن يعلم أحد حتى تدلهم عليه رائحته.
وقد أشعلت الصورة قلب أحد النشطاء، وجددت حزنه على فقد والده فعلق قائلًا: “ياريت أبويا كان عامل نظافة، وعايش معانا.. الله يرحمك ياأبي ويباركلها في أبوها”.

واكتست معظم التعليقات بالدعاء والستر لهذه الفتاه ووالدها، فكتب أحدهم :”بارك الله فيكِ وفي والدكِ؛ لأنه رباكِ أحسن تربية أدامه الله عزًا وزخرًا لكِ”، وزادت ناشطة أخرى:” نعم الوالد.. ونعم التربية ونعم الفتاة.. الله يبارك فيهم ويرفع شأنهم في الدنيا والآخرة”.
واختزل أحدهم تعليقه على الصورة قائلًا:”والله وعرفت تربى”.
وفي الوقت الذي لم يتسن لنا التأكد من أن صاحبة الصورة هي ابنة الرجل بالفعل، إلا أن الصورة في حد ذاتها تحمل الكثير من المعاني الإنسانية الجميلة التي ما أحوجنا إليها هذه الأيام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.