تسجيل الدخول

المريخ يبدأ رحلته في الاقتراب من الأرض ..

منوعات
زاجل نيوز14 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
المريخ يبدأ رحلته في الاقتراب من الأرض ..

يستعد كوكب المريخ للوصول إلى أقرب مسافة من الأرض في السادس من تشرين أول المقبل، وذلك بعد أن بدأ في التاسع من أيلول الجاري عكس مساره ظاهريا.

ويراقب الجميع كوكب المريخ منذ عدة أشهر وهو يتحرك شرقا أمام نجوم الحوت، ولكن في التاسع من أيلول الجاري بدأ في التحرك غربا، وهي ظاهرة تسمى “الحركة التراجعية”، وهي علامة على أن الأرض والمريخ على وشك الالتقاء قريبا.

وذكرت الجمعية الفلكية بجدة في بيان على صفحتها بموقع “فيسبوك”، أن “الحركة التراجعية” مجرد وهم بصري فقط، لأن المريخ مثل كل الكواكب الخارجية في نظامنا الشمسي يتحرك دائما نحو الشرق في مداره حول الشمس، ولكن يشاهد من الأرض أن كل تلك الكواكب تقضي جزء من الوقت كل سنه تتحرك نحو الغرب بالنسبة للنجوم”.

وأضافت أن تفسير ذلك هو أن الكرة الأرضية أثناء حركتها في مدارها الصغير حول الشمس تعبر بجانب أحد تلك الكواكب الخارجية، عندها يظهر لنا من الأرض “فقط ” بأن الكوكب بدأ يتحرك إلى الخلف في مداره بالنسبة للنجوم لعدة أشهر .

وأوضحت أن الأمر يشبه سيارة تتحرك سريعا، وتعبر بجانب سيارة أخرى تتحرك بشكل أبطأ، عندها فإن الأشخاص في داخل السيارة السريعة سوف يشاهدون السيارة البطيئة بعد تجاوزها تظهر وكأنها تتحرك نحو الخلف، وطبعا السيارة البطيئة لا تتحرك للخلف ولم تعكس حركتها، وهذا ينطبق على المريخ خلال وقت حركته التراجعية.

وأشارت الجمعية إلى أنه في السادس من تشرين أول المقبل، سيكون المريخ في أقرب مسافة من الأرض حيث سيفصل بينهما مسافة 62 مليون كيلومتر فقط، وسيكون اقتراب هذا العام، أحد أفضل الاقترابات منذ سنوات، حيث سيبقى المريخ مرئياً طوال الليل، ويتفوق لمعانه على كل نجم في السماء بلونه البرتقالي الضارب للحمرة.

والآن يبدو مشهد المريخ في غاية الجمال، ولمعانه ضعف لمعان نجم الشعرى، ألمع نجم في السماء، وزاد حجم قرصه الظاهري بشكل كبير لدرجة أن التلسكوبات المتوسطة تكشف تفاصيل سطحه، حيث من الممكن بسهولة رؤية القبة القطبية الجنوبية، إضافة لبعض الغيوم في القطب الشمالي للكوكب.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.